Skip to main content
عرق النسا: الأعراض، الأسباب، طريقة التشخيص وطرق العلاج.عرق النسا: الأعراض، الأسباب، طريقة التشخيص وطرق العلاج.

عرق النسا: الأعراض، الأسباب، طريقة التشخيص وطرق العلاج.

عرق النسا (sciatica) - أو ما يسمى بالتهاب العصب الوركي

عرق النسا: الأعراض، الأسباب، طريقة التشخيص وطرق العلاج.

ما هو داء عرق النسا؟

يشير عرق النسا إلى أي نوع من أنواع الألم الذي ينتج عن التهاب العصب الوركي.

العصب الوركي: هو أطول عصب في الجسم يقع في بداية الجزء الخلفي من الحوض، ويمتد مروراً بالأرداف وعلى طول الساقين إلى أن ينتهي أسفل القدمين.

يعتبر الألم الذي يبدأ من أسفل العمود الفقري والجانب الخلفي من القدم هو العلامة المؤكدة للإصابة بعرق النسا، قد يشعر المصاب بعدم الراحة في أي مكان يغطيه العصب الوركي، فإن الشعور الأشهر هو الألم المتجه من أسفل الظهر إلى الجزء الخلفي من الفخذ والساق.

أسباب داء عرق النسا:

يوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي الى الإصابة بعرق النسا، فمعظم الحالات تصاب به نتيجة حدوث انزلاق الديسك، فما هي الأسباب التي تؤدي إلى حدوث عرق النسا ؟

انزلاق الديسك

عادةً لا يوجد أسباب واضحة تؤدي إلى تلف الديسك، ولكن من المتعارف عليه أن التقدم في السن يشكل عاملاً شائعاً

في ما يسمى بتنكس الأقراص الفقرية، أو داء "القرص التنكسي" فتصبح الديسكات:

  1. أقل مرونة.
  2. وأكثر ميلاً للتمزق، بسبب فقدانها لما تحتويه من الماء.

يتكون العمود الفقري لدى الإنسان من:

  1. فقرات: مجموعة من العظام التي تكون بناء العمود الفقري وتحمي الأعصاب وتجدها متكئة على الديسكات.
  2. ديسكات: تتكون الديسكات من حقيبة ليفية صلبة، تحتوي على مادة ناعمة مشابهة للهلام (الجل).
  3. أعصاب

تحدث الإصابة بعرق النسا لدى المعظم بسبب حدوث انفتاق أو انزلاق في الديسك أي في العمود الفقري، إذ تصاب إحدى الديسكات الواقعة بين عظام العمود الفقري بالتلف لتبدأ بالضغط على الأعصاب.

ضيق العمود الفقري (spinal stenosis).

وهو تضيق العمود الفقري من الأسباب الأقل شيوعاً، والتي تؤدي الى الإصابة بعرق النسا، إذ تتضيق الممرات العصبية

في العمود الفقري، أو تتعرض للإصابة والالتهاب.

الانزلاق الفقري في العمود الفقري (spondylolisthesis).

يحدث الانزلاق الفقري، عندما تنزلق واحدة من فقرات العمود الفقري من موضعها، فإن ضغطت هذه الفقرة على عصب عرق النسا، فقد تسبب ألم عرق النسا.

  • التهاب العمود الفقري أو تعرض العمود الفقري أو ما يحيط به من عضلات وأربطة إلى إصابة ما بسبب حادث أو غيره.
  • تكوّن ونمو ورم داخل العمود الفقري.
  • متلازمة ذيل الفرس (cauda equina syndrome).

هي حالة نادرة تحدث عندما تنضغط الأعصاب أو تتلف، وقد تؤدي إلى الشلل إن تركت دون علاج. وذنب الفرس هو حزمة من الأعصاب التي تتفرع من نهاية الحبل الشوكي.

أعراض داء عرق النسا

تختلف أنواع الألم فقد يتراوح ما بين ألم بسيط أو إحساس حارق وحاد أو ألم شديد جداً، أحياناً تشعر به على هيئة صدمة كهربائية، وقد يزداد سوءً عند السعال أو العطاس، كما أن الجلوس لفترات طويلة قد يحفز أعراضه.

وقد يشعر بعض المصابين في:

  • الإحساس بخدر، قد يشعر المصاب بالألم في جزء من الرجل بينما يشعر بالخدر في جزءٍ آخر منها.
  • الإحساس بالوخز من منطقة أسفل الظهر وحتى أصابع القدم.
  • ضعف عضلات الساق أو العضلات التي تحرك القدم والكاحل.

كيف يتم تشخيص حالة المصاب بداء عرق النسا؟

من خلال:

  • الأشعة المقطعية (CT) للعمود الفقري.
  • أشعة الرنين المغناطيسي (MRI) أيضا للعمود الفقري.

المضاعفات المصاحبة لداء عرق النسا:

على الرغم من أن الألم المصاحب لعرق النسا عادةً ما يكون شديد، إلا أن معظم الحالات يتم معالجتها بالعلاجات غير الجراحية، ولكن في بعض الحالات يتسبب داء عرق النسا في تلف دائم للأعصاب لذا من المهم تنبيه الطبيب في حال كنت تشعر بأي من الآتي:

  • فقدان الإحساس في الساق التي أصيبت.
  • ضعف الساق المتضررة.
  • فقدان وظيفة الأمعاء أو المثانة.

طرق معالجة داء عرق النسا:

العديد من حالات عرق النسا تزول خلال 6 أسابيع دون الحاجة لعلاج أو تدخل جراحي، غير أن بعض الحالات قد تستمر لمدة عام أو أكثر، في حال لم يتحسن الألم من خلال العناية الذاتية فهناك طرق علاجية قد يوصي بها الطبيب:

الأدوية:

من الأدوية التي يمكن أن توصف لآلام عرق النسا وهي:

هناك العديد من الأدوية التي تساعد في تخفيف آلام عرق النسا منها:

  • الباراسيتامول ومضادات الالتهاب اللاستيرويدية، منها الأيبوبروفين (Ibuprofen).
  • المسكنات المخدرة، منها الكودائين أو في الحالات الشديدة، المورفين.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (Tricyclic antidepressants) (TCA)، منها دواء اميتريبتيلين (Amitriptyline)، وهي أدوية لعلاج الاكتئاب، ولكن لها قدرة على تحسين آلام الأعصاب.

حقن الستيرويد:

تعتبر الحقنة مضاداً قوياً للالتهاب، ومسكناً قوياً مباشر للمنطقة التي تظهر فيها الأعراض الالتهابية وحول أعصاب العمود الفقري، ما قد يفيد في تقليل الضغط على عصب عرق النسا، ويخفف من الألم.

في بعض الحالات لا تنجح الأدوية في معالجة الألم، فقد يوصي الطبيب بحقن ستيرويدات قشرية (corticosteroid) في العمود الفقري في المنطقة المحيطة بجذر العصب المعني؛ حيث يساعد على تقليل الألم عن طريق التغلب على الالتهاب حول العصب الملتهب.

كيف تقي نفسك من تكرار الإصابة بداء عرق النس ؟

إن داء عرق النسا قابل لتكرار حدوثه، ولكن هناك طرق قد تسهم بشكل كبير في حمايتك من تكرار الإصابة:

  • إتباع برنامج بتمارين رياضية منظمة، تحت إشراف طبيبك.
  • الجلوس السليم واختيار مقعد جيد ومناسب، يجب أن تكون قادراً على الجلوس في وضع مستقيم، للحفاظ على

العمود الفقري، ودعم فقرات الظهر القطنية.

  • اختيار وضعية مناسبة في الوقوف من خلال توجيه رأسك للأمام وظهرك مستقيماً، وضع وزنك بشكل متوازن على

كلتي قدميك، وحافظ على استقامة ساقيك.

  • اثناء القيادة يجب عليك التأكد من أن أسفل ظهرك مدعوم بالشكل الصحيح.
  • أثناء النوم قم بدعم رأسك بوسادة مرتفعة بمستوى طبيعي.

اعرف أكثر عن علاج عرق النسا في عيادات دوالي باستخدام أحدث التقنيات الطبية التي أثبتت فعاليتها في العلاج باستخدام طب الأشعة التداخلية على أيدي نخبة من الاستشاريين السعوديين من ذوي الخبرة الواسعة التي تمتد لأكثر من 25 عام.

لحجز موعدك أو للاستفسار : 0112005787
المملكة العربية السعودية، الرياض – حي المروج – مخرج 9، طريق الإمام سعود

 

 

طريق الإمام سعود بن عبد العزيز
الرياض ، المملكة العربية السعودية

أوقات الدوام:

من السبت إلى الخميس 12 ظهرا وحتى 8 مساء

whatsapp Facebook Snapchat Instagram Twitter YoutTube Google map